Advertisement
Top Module Empty

التصويت

ما رأيك بالموقع
 

داخل الموقع

فرط التعرق
Sample Imageإن العرق يمكن أن يحدث في العديد من المناطق المختلفة في الجسم.  ولكن الأكثر شيوعا أن يحدث فرط التعرف في راحة اليد. وهذه الحالة تسمى فرط تعرق راحة اليدين إن فرط التعرق لا يقتصر على اليدين، كما يمكن أن يحدث على الوجه ، وباطن القدمين (أخمص القدم) ، وفي الإبطين (الإبط).
إقرأ المزيد
 

أخبار طبية

الخضار والفواكه و الإصابة بالنوبات القلبية

Sample Imageتوصلت إحدى الدراسات إلى أن تناول أكثر من خمس قطع من الخضر والفواكه يوميا يقلص من خطر النوبات القلبية

إقرأ المزيد
 

Online

نصائح طبية

رمضان هو شهر الصحة
رمضان هو شهر الصحة، وهذا ما لا يعلمه كثير من الناس.فإذا كنت حقا تريد أن تحصل على أفضل صحة في شهر رمضان، فاتبع هذه النصائح مع الانتباه إلى طريقة تناول الطعام عند الإفطار وبعده.
إقرأ المزيد
 

الصفحة الرئيسية
التفكير السلبى يسبب المرض Print E-mail
Written by Dr. Nazmi Alsawalhi   
Tuesday, 19 February 2008

Sample Imageأثبتت دراسة جديدة نشرتها مجلة (أحداث الأكاديمية الوطنية الأمريكية للعلوم), أن الأفكار السوداء والحزينة والسلبية تضعف نظام المناعة فى الجسم , وتجعل الإنسان أكثر استعدادا للمرض

أثبتت دراسة جديدة نشرتها مجلة (أحداث الأكاديمية الوطنية الأمريكية للعلوم), أن الأفكار السوداء والحزينة والسلبية تضعف نظام المناعة فى الجسم , وتجعل الإنسان أكثر استعدادا للمرض.
ووجد الباحثون فى جامعة ويسكونسن-ماديسون, بعد دراسة 52 شخصا, تراوحت أعمارهم بين 57 - 60 عاما, يعانون من مستويات عالية من النشاط الدماغى فى المنطقة المرتبطة بالأفكار السلبية, أن استجابة الأشخاص الذين يملكون أعلى مستوى من هذا النشاط للقاح الزكام كانت الأسوأ.
وكانت الدراسات قد أظهرت أن المتشائمين والحساسين للأحداث التوترية والسلبية, يظهرون نشاطا أكبر فى منطقة الدماغ التى تعرف بالقشرة قبل الجبهوية اليمني, فى حين يرتبط النشاط الأعلى فى القشرة قبل الجبهوية اليسرى بالاستجابات العاطفية الإيجابية.
ولاحظ الباحثون بعد تحليل مجموعة من الأحداث السارة والحزينة والمخيفة والمغضبة التى مرت فى حياة المشاركين, وقياس النشاط الدماغى فى القشرة قبل الجبهوية اليمنى واليسرى , بعد إعطائهم لقاح الأنفلونزا, أن العواطف تلعب دورا مهما فى وظائف أنظمة الجسم التى تؤثر على الصحة.
وقد استخدم العلماء اللقاحات لأنها تنشط الاستجابات المناعية التى يفترض بها مساعدة الجسم على مكافحة الإصابات والانتانات والأمراض وغيرها من التهديدات الخارجية عند دخولها.
ووجد هؤلاء عند قياس مستويات الأجسام المضادة التى أنتجها اللقاح فى دماء المشاركين بعد مرور ستة أشهر, أن الاستجابات والتفاعلات المناعية كانت الأسوأ عند الأشخاص الذين أظهروا نشاطا قويا فى منطقة القشرة قبل الجبهوية اليمني, وكان العكس صحيح, أى أن النشاط القوى فى هذه المنطقة من الجهة اليسرى المرتبطة بمشاعر السرور, أدى إلى حدوث تفاعلات مناعية قوية.

منقولhttp://www.ebaa.net

Last Updated ( Tuesday, 19 February 2008 )
 
Copyright 2012 to Dr. Nazmi Hussein           Developed by: Hussain Sawalha. All rights reserved. (اتفاقية استخدام الموقع)