Advertisement
Top Module Empty

التصويت

ما رأيك بالموقع
 

داخل الموقع

قصتي مع الخوف الأجتماعي-- إنتبهو أيها الأباء


قصتي مع الخوف الأجتماعي-- إنتبهو أيها الأباء

Sample Imageإنها قصة فتاة كانت تعاني من الخوف الأجتماعي هذا المرض الذي يسجن صاحبه ولا يستطيع من يعاني منه ان يعبر عن قناعاته ويطلق  قدراته وإبداعه ليفيد نفسه ومجتمعه،يظهر أقل من غيره في المناسبات والأجتماعات، يبقى صامتا ، حقوقه ضائعة مع أنه قد يفوق غيره  أضعافا مضاعفة في القدرات والأبداع  ، إن هذه الفتاة كانت تملك الكثير من الأبداعات والتي كانت مسجونة داخلها ولسنوات طويلة نتيجة هذا المرض ،إلى أن خرجت من هذا السجن .

إقرأ المزيد
 

أخبار طبية

مشاهدة التلفزيون ومخاطر التعرض للاكتئاب

Sample Image5 فبراير 2009 -- زيادة  مدة التعرض للتلفزيون في سن المراهقة قد ترتبط بزيادة مخاطر التعرض للاكتئاب  لا سيما بين الشباب.

إقرأ المزيد
 

Online

نصائح طبية

الأيدي النظيفة تحفظك من الأمراض
حفظ الأيدي نظيفة هي واحدة من أهم الخطوات التي يمكننا اتخاذها لتجنب الأمراض المعدية وانتشارها للآخرين إن غسل اليدين بالصابون والماء النظيف لمدة 20 ثانية تبعد عنك 90% من الأمراض المعدية
إقرأ المزيد
 

الصفحة الرئيسية
الأمراض العقلية و النظام الغذائي Print E-mail
Tuesday, 01 January 2008

أشارت دراسة إلى أنه من الممكن أن يكون تغير النظام الغذائي في السنوات الخمسين الأخيرة قد أثر بشكل أساسي في ارتفاع نسبة الإصابة بالأمراض العقلية

  

أشارت دراسة إلى أنه من الممكن أن يكون تغير النظام الغذائي في السنوات الخمسين الأخيرة قد أثر بشكل أساسي في ارتفاع نسبة الإصابة بالأمراض العقلية.

وأعلنت شركة "فود كامبيينرز ساستيين" ومنظمة الصحة العقلية في بريطانيا أن الأطعمة التي تُصنّع حاليا أثرت في توازن الأغذية التي نتناولها إذ بات سكان بريطانيا يأكلون الطعام الطازج بنسبة أقل بكثير من السابق فيما زاد استهلاك الدهون المشبعة والسكريات.

وبحسب الدراسة، فإن هذا النظام الغذائي الجديد يتسبب بحالات الانهيار العصبي وبمشاكل في الذاكرة.

غير أن خبراء الغذاء قالوا إن الأبحاث لا تزال غير نهائية فإن نتائجها ليست حاسمة.

وقد أعلن مدير منظمة الصحة العقلية أن معالجة المشاكل العقلية من خلال تعديل النظام الغذائي، أثبتت في بعض الحالات فعاليتها أكثر من المسكنات والعقارير.

وتشرح الدراسة التي صدرت بعنوان "تغذية العقول" كيفية تغيّر التوازن الغذائي الطبيعي القائم على المعادن والفيتامينات والدهون الأساسية في السنوات الخمسين الأخيرة.

ويعتبر الباحثون أن انتشار المزارع الصناعية أدخل المبيدات بقوة وأدى إلى تعديل بنية الدهون عند الحيوانات بسبب الأغذية التي يأكلونها.

وتورد الدراسة على سبيل المثال أن الدواجن باتت تسمن بسرعة مضاعفة عن تلك التي كانت تلزمها منذ ثلاثين عاما لبلوغ وزنها الأقصى، ما يؤدي إلى ارتفاع الدهون من 2 في المئة إلى 22 في المئة.

من ناحية أخرى، أوضحت الدراسة أن الاستهلالك الزائد للدهون المشبعة بسبب انتشار الوجبات السريعة، يبطىء عمل الدماغ.

وأشارت الدراسة إلى أن استهلاك الخضار انخفض بنسبة 34 في المئة، فيما انخفض تناول الأسماك بنسبة الثلثين عما كانت عليه منذ خمسين عام.

والمعروف أن الأسماك تحتوي على الحامض الدهني أوميغا-3 الحيوي لسلامة العقل.

وبالتالي فقد تكون هذه التغييرات في النظام الغذائي مرتبطة بأمراض انفصام الشخصية والانهيارات العصبية والألزهايمر.

وقد دعت الدراسة إلى تنظيم حملات توعية تحث الناس على تناول المزيد من الخضار الطازجة والفواكه والسمك.

وعلّق أحد الباحثين على التقرير قائلا: "الخبر السار هو أن غذاء العقل الصحي هو نفسه غذاء الجسم الصحي. أما الخبر السيء فهو أنه في حال لم يتم تعديل السياسات الغذائية والزراعية بشكل جذري وشامل، فلن تتوافر في المستقبل أطعمة مغذية ومفيدة".

 

Last Updated ( Tuesday, 01 January 2008 )
 
Copyright 2012 to Dr. Nazmi Hussein           Developed by: Hussain Sawalha. All rights reserved. (اتفاقية استخدام الموقع)